Untitled-1
إذهب إلي الصفحة الرئيسية خريطة الموقع اتصل بنا English
الهجرة التوظيف
الخدمات مصريات عن القطاع
موقع بوابة الحكومة الالكترونية
أخبار عن الهجرة الغير شرعية
الهــجرة إلي المــــــــوت.. قرية تطون بالفيـــوم فقدت‏265‏ شابا غرقــوا في رحـلات غير شرعية إلي إيطاليـــا

12/8/2009

وصل عدد الذين غرقوا وفقدوا حياتهم خلال السنوات الماضية من ابناء قرية تطون فقط الي مايزيد علي‏265‏ شابا‏,‏ ورغم ذلك مازال شباب القريتين يقبلون علي رحلة الموت إلي إيطاليا بنفس الطريقة التي تفتقد إلي الشرعية‏ ويروي صلاح عبدالوهاب ـ احد سكان قرية تطون وممن سبق لهم السفر لإيطاليا ـ خطوات الرحلة التي يصفها بأنها محاولة انتحار بكامل الإرادة إذ يقول إنها تبدأ بالاتفاق مع سمسار أو مندوب يأتي إلي القرية أو أنهم يسعون إليه في القاهرة أو الإسكندرية من أجل تسفيرهم مقابل مبلغ من المال يبدأ بـ‏35‏ ألف جنيه‏,‏ ويتولي هذا السمسار سفرهم إلي ليبيا‏,‏

وهناك يستقبلهم مندوب آخر يقوم بتجميعهم في مايسمي بالمخزن‏,‏ ويكون بعيدا عن أعين الشرطة الليبية‏,‏ وغالبا ما تكون مزرعة أو اسطبلا ويعاملون معاملة غير آدمية‏,‏ وتمتد اقامتهم داخلها لمدة تتراوح بين أسبوع وشهر حتي يتم الاتفاق مع صاحب المركب ويتم نقلهم إلي نقطة معينة من الشواطيء الليبية‏,‏ ويتم تجريدهم من كامل ملابسهم وأوراقهم‏,‏ وأي اثبات هوية‏,‏ حتي إذا ألقت السلطات الليبية القبض علي أحدهم يدعي أنه فلسطيني أو عراقي وأنه هرب من ويلات الحرب ويطلب حق اللجوء‏ ويواصل باقي تفاصيل الرحلة ويقول‏,‏ إن هذه المجموعة يبلغ عددهم في الغالب‏60‏ شخصا يستقلون مراكب صيد صغيرة أو ما يسمي بـ الجرافات وهي لا تستطيع بأي حال من الأحوال الوصول بشكل آمن إلي حدود الشواطيء الايطالية‏,‏ لأنها تطير فوق الماء بسرعة غير عادية للافلات من قوة الأمواج العاتية‏,‏ وخلال ذلك يهوي إلي قاع البحر المتوسط أعدادا كبيرة من الركاب‏.‏

ويؤكد صلاح عبدالوهاب‏,‏ أنه رأي بعينيه في المركب الذي كان يستقله أكثر من‏60‏ راكبا لم يصل منهم سوي‏20‏ راكبا فقط‏,‏ والباقون لقوا حتفهم غرقا واحدا تلو الآخر‏.‏

وبهذا السيناريو المرعب فأن‏90%‏ من شباب قرية تطون سافر إلي إيطاليا‏,‏ وبالطبع أكثر من‏35%‏ من هذه النسبة إما أكلته حيتان البحر المتوسط أو عادت جثته لتدفن بمقابر القرية‏,‏ ورغم ذلك لا تزال مثل هذه الرحلات غير الشرعية محل اقبال من شباب القرية‏,‏ ليعودوا بأوراق اليورو الملطخة بدماء ذويهم ورفقائهم الذين فقدوا حياتهم في مثل هذه الرحلات‏,‏ ويبدأ هؤلاء في تغيير شكل ونمط الحياة في قريتهم فالبيوت الريفية المتواضعة تهدم وتحل محلها فيلات ذات أثاث فاخر علي الطراز الإيطالي‏,‏ والمحلات التجارية بالقرية أصبحت إيطالية هي الأخري‏,‏ فتحمل أسماء جوهرة ميلانو‏,‏ ميلانو كلين‏,‏ دريم روما وغيرها من أسماء المدن الايطالية‏

كما أن شارعا في مدينة ميلانو يسمي تطون ويسكنه أهالي القرية‏,‏ كما افتتحت محلات للصرافة بالقرية لتداول كل شيء من العمارات إلي الأراضي‏,‏ يباع ويشتري بعملة اليورو‏,‏ حتي المستلزمات اليومية من الخضار والفاكهة وغيرهما‏,‏ وأصبح أهالي القرية يزوجون بناتهم المتعلمات والحاصلات علي المؤهلات العليا من شباب يحملون الشهادات المتوسطة أو غير المتعلمين لمجرد أنهم يعملون في إيطاليا‏,‏ ومن أجل حفنة من الأموال‏,‏ إذ ذابت الفوارق الاجتماعية أمام جبروت وقوة اليورو‏.‏

ومن جانبها أكدت السيدة عائشة عبدالهادي وزيرة القوي العاملة والهجرة‏,‏ أن الهجرة غير القانونية تعبر عن ظاهرة دولية أصبحت لاتخلو منها منطقة في العالم وتعكس هموما ومشاكل محلية ووطنية ودولية‏,‏ ومن هنا تجيء الأهمية المعقودة علي هذه الحلقة وأن مبعث مخاوفنا من ظاهرة الهجرة غير القانونية التي كانت مصر بعيدة عنها أنها تمس جانبا من قطاع الشباب المصري الباحث عن العمل‏,‏ هذا القطاع الذي يوليه الرئيس مبارك اهتماما خاصا وأولوية متقدمة فالشباب عماد الحاضر وقادة المستقبل ومن أجلهم تتم عمليات التطوير السياسي والتحديث الاقتصادي والاجتماعي لاتاحة مزيد من فرص العمل أمامهم في مختلف القطاعات‏.‏

الاهرام المسائى

أخبار عن الهجرة الغير شرعية
ضبط 5 مهاجرين غير شرعيين بمسكن مُهرِّب بمطروح غرق 24 مهاجراً غير شرعى بالبحر الأسود بالقرب من أسطنبول
آثار
أخبار القوى العاملة
أخبار قطاع الهجرة
تكنولوجيا
ثقافة
سياحة
سينما
علوم
فنون
مسرح
مشكلات وصعوبات تواجه المصريين فى الخارج وحلولها
اخبار الهجرة
أخبار عن الهجرة الغير شرعية
أخبار وزارة القوي العامله
سياسة
رياضة
إقتصاد & اعمال
منوعات
الصحة و الاسرة
علوم و تكنولوجيا
تعليم
حوادث
أخبار إقليمية
الصفحة الرئيسية  خريطة الموقع  ألبوم الصور   إتصل بنا  سياسة الخصوصية
حقوق الطبع محفوظة© 2009 قطاع شئون الهجرة و المصريين فى الخارج